قديم 2012-05-29, 10:08 PM   #1 (permalink)
راجية الله
::أهـازيـج العطـــاء::
.::وإلى اللقاء::.
 
الصورة الرمزية راجية الله

تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة : Algeria
الدولة: اللهم ارحمها برحمتك الواسعة واغفر لها واعفو عنها واغسلها بالماء والثلج والبرد يا حي ياقيوم
المشاركات: 10,030
العضو : امرأة
افتراضي سوء الظن .../..افهم الناس .......( قصص وعبر )....

مرضت ابنته و لم يعرف ما بها و عندما ذهب بها الى المستشفى كتب له الأطباء العديد من الأدوية التي لم يقدر على ثمنها فاتصل بأخيه على الهاتف المحمول و طلب منه ان يحضر له مئتي دولار فى البيت للضرورة بسبب مرض ابنته.


فأجاب الاخ طلبه قائلا: "أعطيني من الوقت ساعة لأحضر لك المال"


و بينما الاب ينتظر وصول أخيه حاول الاتصال به مرة أخرى ليتأكد من حضوره و لكنه تفاجأ عندما وجد الهاتف مغلق

حاول مرة أخرى لكن النتيجة لم تتغير

أخذ يحدث نفسه كيف يخذلني أخي و يتهرب مني ....لن أسامحه على فعلته

و بينما هو فى قمة الحزن و الأسى من موقف أخيه دق جرس الباب فتح الباب والغضب يسيطر عليه فوجد أخيه على الباب


أخد الأخ المال قائلا: أعتذر على تأخري فلم استطع بيع هاتفي المحمول بالسرعة التي توقعتها ولم ألحق أن أشتري هاتفاً رخيصاً بدلاً منه



الحكمة هنا :

"لا تستعجل الافتراض وسوء الظن على الأخرين قبل أن يتكلموا بأنفسهم"



---------------------------
************

القصة الثانية : افهم الناس


* كان هناك رجل يقود سيارته على الطريق ورجل أخر يقود سيارته في نفس الطريق

ولكن في الاتجاه المعاكس .. يمر كل منهما على الآخر فتح الرجل الأول نافذة سيارته وقال بأعلى صوته: بقرررررررررة !!!!

فرد الثاني على الفور الشتيمة بمثلها وقال : حمااااااااااااررر !!!!

وأكمل كل منهما طريقه وكان الرجل الثاني سعيد فرح لسرعة بديهته وجرأته بالرد

وفجأة ....

اصطدم ببقرة كانت تقف في الطريق !


الحكمه من القصة :


بعض الأحيان نستعجل الظن بالناس بشكل سيء فنندم!
  راجية الله 

/ شكرا لك ياصاحبة الهدية\




التعديل الأخير تم بواسطة راجية الله ; 2012-05-29 الساعة 10:22 PM
راجية الله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2012-05-30, 12:14 AM   #2 (permalink)
أميمة7
Member
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية أميمة7

تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة : Morocco
الدولة: الدارالبيضاء
المشاركات: 54
العضو : امرأة
 
افتراضي

شـكــ و ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
أميمة7 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2012-05-30, 07:51 AM   #3 (permalink)
أبو ذكري
:::: مشرف سابق ::
:: المتمّـيز ::
 
الصورة الرمزية أبو ذكري

تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة : Egypt
الدولة: القاهرة
المشاركات: 4,758
العضو : رجل
افتراضي

جزاكم الله خيرا
على المسلم أن يحسن الظن بأخيه وعليه أن يتبين أيضا قبل أن يحكم على الأخرين
م ونفع بكم
آمين
  أبو ذكري 


أبو ذكري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2012-05-31, 02:31 PM   #4 (permalink)
دروب الخيالـ
.:: بلاد الله الطيبة ::.
 
الصورة الرمزية دروب الخيالـ

تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة : Saudi Arabia
الدولة: مكة المكرمة
المشاركات: 1,721
العضو : امرأة
افتراضي

اللهم اجعلنا ممن يحسنون الظن
اختي رااجية
  دروب الخيالـ 



إذا لم يكن لديك لجاماً عمَّا تهوى فأنت بعيد عن التقوى..
أ. أناهيد السميري..


دروب الخيالـ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2012-05-31, 02:38 PM   #5 (permalink)
~ راجية الشهادة ~
.: مشرفة المنتدى العام :.
 
الصورة الرمزية ~ راجية الشهادة ~

تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة : Morocco
الدولة: أرض الله
المشاركات: 2,998
العضو : امرأة
افتراضي

جزاك الله عنا خيرا
  ~ راجية الشهادة ~ 

رَبِّ اغْفِرْ لِي ولوالدي وللمومنين والمومنات
http://www.youtube.com/watch?v=trHlynaPNG4
http://saaid.net/flash/sa186.swf




https://soundcloud.com/ahmed-arafat/jsalqrklgi4h


~ راجية الشهادة ~ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2012-05-31, 04:00 PM   #6 (permalink)
الموقنة بالله
Junior Member
عضو جديد


تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة : Morocco
الدولة: الرباط
المشاركات: 12
العضو : امرأة
 
افتراضي

اخيتي..اللهم تجاوز عنا خطيئاتنا
الموقنة بالله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2012-05-31, 11:00 PM   #7 (permalink)
قطرات من سحب
Senior Member
عضو متميز
 
الصورة الرمزية قطرات من سحب

تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة : Saudi Arabia
الدولة: جده
المشاركات: 1,328
العضو : امرأة
افتراضي

اختي راجية
قطرات من سحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2014-07-04, 06:05 AM   #8 (permalink)
جاسمين فلور
Junior Member
عضو جديد


تاريخ التسجيل: Jul 2014
الدولة : Egypt
الدولة: مصر
المشاركات: 1
العضو : امرأة
 
افتراضي

شكـــرا لكـــــم.. بوركتم

التعديل الأخير تم بواسطة الاعصار الصامت ; 2014-07-05 الساعة 12:36 PM سبب آخر: موضوع اعلانات ليس في مكانه
جاسمين فلور غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2016-10-25, 05:11 PM   #9 (permalink)
pamiso
Junior Member
عضو جديد


تاريخ التسجيل: Oct 2016
الدولة : Saudi Arabia
الدولة: riyad
المشاركات: 2
العضو : رجل
 
افتراضي

pamiso غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2017-03-31, 09:23 PM   #10 (permalink)
الاموره مهره
Senior Member
عضو فعال


تاريخ التسجيل: Mar 2017
الدولة : Egypt
الدولة: القاهرة
المشاركات: 106
العضو : امرأة
 
افتراضي

موضوع جميل جدا الله يعطيك العافية انها قصص جميلة جدا وممتعة جدا حيث ان قصص اطفال يحب ان يستمع اليها الاطفال والكبار ايضا حيث ان بها العديد من الحكم مثل هذه القصة الجميلة
كان يامكان قديم العصر وخالف الزمان
كانت احدى الاميرات تعيش فى قلعة ضخمة فى يوم من ذات الايام
الملك جاب هدية للاميرة فى عيد ميلادها ياترى كانت الهدية ايه
كُرة ذهبية وعايدها ابيها عيد سعيد يا ابنتى وشكرتها الاميرة
حبت الاميرة كرتها الذهبية وبدأت تقضى كل وقتها فى اللعب بها فى الحديقة
فى يوم من الايام خرجت ومعاها كرتها وبدأت تلعب بها وتقفزها للاعلى
اقتربت الاميرة من احدى البحيرات الصغيرة وفضلت تلعب بالكرة فى نفس اللحظة مقدرتش تلحق الكرة بعد ماقفزتها فى الهواء وبدأت الكرة فى الزحف بعيدا والاميرة تركض وراءها كرتى كرتى لكن الكرة كان تبتعد اسرع واسرع واخيرا وقعت كرتها الذهبية وغاصت فى اعماق الماء
صرخت الاميرة يا الهى
جلست الاميرة بجانب البحيرة وبدأت تبكى بيأس وفجأة سمعت صوتا
يقول لها اميرتى الجميلة لماذا تبكين .! التفت حولها لكنها معرفتش مصدر الصوت
لما نظرت بامعان ادركت ان الصوت جاى من الضفدع بجانب البحيرة قفز الضفدع ناحية الاميرة وسألها مرة اخرى بعد ما اقترب اكثر ما مشكلتك يا أميرتى الجميلة لماذا تبكين انها شكل عندما لقت الاميرة ضفدع ناطق كيف يحدث هذا
فقال لها الضفدع
حسنا ها انتى تتكلمى ايها لجميلة فقولى لى لماذا تبكين
استجمعت الاميرة نفسها وبدأت تحكى قصتها له
لقد سقطت الكرة الذهبية الذى اعطاها لى ابى فى البحيرة وهى الآن فى القاع
كيف ساستعيدها الان
اقترب الضفدع من قدميها وقدم لها عرضا
اميرتى الجميلة سوف اعيد لك كرتك لكنى اريد منك خدمة فى المقابل
كانت الاميرة تشعر بالفضول فقالتله : ماهى الخدمة
اذا ققبلتى ان نصبح اصدقاء فانا اريد ان اعيش معكى فى القلعة
فكرت الاميرة فى الامر ثم وافقت على العرض لذا قفز الضفدع فى الماء وغاب عن النظر بعد وهلة ظهر ومعه الكرة الذهبية والقى بها الى الاميرة
بعد حصول الاميرة على كرتها بدأت فى الرجوع الى القلعة وهى تشعر بالسعادة
ما ان لاحظ الضفدع ان الاميرة سترحل وتتركها خلفها حتى صاح يناديها
أميرتى الجميلة هل نستينى لقد وعدتى ان تاخذينى معكى الى القلعه
صاحت الاميرة من بعيد وهى تضحك وقالتله كيف يمكن ان يتصور ضفدع قبيح مثلك أن يعيش مع أميرة جميلة مثلى
تركت الأميرة الضفدع مكانه وعادت الى القلقعة
فى المساء جلس الملك والملكة والاميرة الى العشاء وبينما كانوا على وشك البدء فى تناول الطعام سمعوا طرقات على الباب
اخبرتهم الخادمة ان الضفدع قد وصل وقالت انه مدعو من قبل الاميرة ويطلب الاذن بالدخول
سال الملك ابنته وهو ومندهش : _ هل تريدين اخبارى عما يحدث يا ابنتى
فقالت الاميرة حسنا : ابى
فحكت الاميرة بشرح كل ماحدث ذلك الصباح عند البحيرة
فرد ابيها : اذا كنتى قد وعدتى الضفدع بوعد حتى يأتى لك بالكرة فيجب عليكى اذا أن تحفظى هذا الوعد
أمر الملك الخادمة أن تستقبل الضفدع بالداخل
بعد وهلة فتح الباب الضفدع الصغير وتوقف بجانب طولة العشاء
وقال مساء الخير عليكم جميعا وشكرا لك ياملكنا لسماحك لى بالدخول
بقفزة واحدة كبيرة هبط الضفدع بجانب الطبق الخاص بالاميرة فنظرت له الاميرة بعدم رضا أمر الملك باحضار طبق للضفدع ولكن الضفدع استوقفه : ليس هناك داعى لطبق اضافى يمكننى أن اتناول الطعام من طبق الاميرة
بدأ الضفدع يأكل من طبقها وكانت الاميرة غاضبة منه بحق ولكنها فكرت انه سيرحل بعد العشاء على اى حال لذا لم تقل اى شىء ولكن لم يكن الضفدع ينتوى الرحيل بعد العشاء وما ان تركت الاميرة الطاولة حتى تبعها الى غرفتها
مر الوقت وبدأ الضفدع يشعر بالنعاس
فقال للاميرة اميرتى انا حقا اشعر بالنعاس هل لديكى مانع النوم فى سريريك
لم يكن للاميرة خيارا الا أن توافق خوفا من اغضاب ابيها
قفز الضفدع على سريرها ووضع رأسه على وسادتها الناعمة وفى محاولة منها لاخفاء غضبها ركضت الاميرة بجانب الضفدع ونامت
فى الصباح قام الضفدع بايقاذ الاميرة
وقالها بتلحين صباح الخير اميرتى الجميلة لدى أمنية اضافية عندك اذا قمت بتنفيذها سأرحل على الفور
بمجرد سماعها بقرب رحيل الضفدع القبيح كانت الاميرة فى غاية السعادة دون أن تظهر ذلك
حسنا تفضل ماذا أيضا
نظر الضفدع فى عينيها وقال أريدك أن تقبلينى يا أميرة
قفزت الاميرة من سريرها وهى فى شدة الغضب
كيف تجرأ هذا مستحيل
اختفت البسمة من وجه الضفدع وسالت الدمع على خده
فكرت الاميرة لوهلة ما المشكلة فى قبلة صغيرة واحدة ببساطة أنا لا اراه مجددا
وهكذا قامت الاميرة بتقبيله بمجرد قامت الاميرة بتقبيله غمرت الاوضة ضوء ابيض لم تستطع الاميرة رؤية اى شيئا بسببه وبعد وهلة اختفى ذلك الضوء
بدأت الاميرة ترى مرة اخرى ولكن هذه المرة لن تستطع تصديق عينها فالمكان الذى كان يقف فيها ضفدع كان هناك رجلا وسيما للغاية بدلا منه
كانت الاميرة منبهرة لما تراه لم تكن تصدق عيناها لذا فسألت من أنت وماذا حدث للضفدع الذى كان يقف هنا
اميرتى الجميلة انا امير بلاد بعيدة القت عليا سحر الشريرة لعنتها وحولتنى الى ضفدع ولكسر تلك اللعنة كان عليا ان اقضى يوما بجانب اميرة واحصل على قبلة منها وبفضلك نجوت من ابقى ضفدع الا الابد
كانت الاميرة مندهشة ولكنها كانت سعيدة ايضا بما سمعته
وذهبت كليهما بجانب الملك واخبراها بكل شىء
فقال لها ابيها الملك :_ يجب أن يكون هذا هو الدرس الثانى الذى علمك اياه الضفدع ابنتى العزيزة لا يجب أن نقيم اى شخصا من مظهره فقط ونحكم عليه بدون معرفة الحقيقة الكاملة
قام الملك باستضافة الأمير لعدة ايام اخرى بقلعته وذهبا الامير مع الاميرة بجانب البحيرة حيث التقتا اول مرة
اميرتى هل تقبيلن الزواج بى والذهاب معى الى مملكتى
ابتسمت الاميرة وأوت موافقة على عرض الامير
وفى هذه اللحظة كسر الصمت صوتا ما
التفتا واخذ يبحثان عن مصدر الصوت
كان هناك ضفدعا بجانب البحيرة ينظر اليهما حبسا انفاسهما وانتظراه حتى يتكلم ولكن هذا لم يحدث وبدأ الاثنان يضحكان والامير قال للضفدع لا تقلق ايها الضفدع الصغير انا متأكدة انك ايضا ستجدك اميرتك الصغيرة يوما ما وضحكا مرة اخرى
بعد مدة صغيرة تزوجا وعاش فى سعادة ذهبية.




الاموره مهره غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.2 TranZ By Almuhajir